غاده عبد الرزق بعد التشخيص الطبي الخاطئ في مصر تعود للعمل في رمضان مرة اخرى

التشخيص الخاطئ والاهمال الطبي الذي اصبح حالة منتشرة في مصر لم يكن فقط من نصيب الفقراء والبسطاء ومحدودي الدخل، أو حتى الطبقة المتوسطة الحال، بل طال أيضاً شخصيات عامه وفنانين مشهورين فقد كانت الفنانة غادة عبد الرازق قد صرحت بأنها لن تكون متواجده في عمل دراما لرمضان 2017.

تشخيص طبي خاطئ لغاده عبد الرازق

لم توضح الأسباب التي دفعتها لهذا التغيب، غير انها تشعر ببعض القلق لان بعض الاطباء لم يطمئنوها على حالتها، والتي قالت أن الاطباء وصفوها بالخطيرة، وقالت الفنانة غادة عبد الرازق انها سافرت الي دولة اروبيه لعمل الفحوصات اللازمة وتكشف الفحوصات في الخارج المشكلة الكبيرة التي اوقعها فيها الطبيب الذي شخص لها الحالة في مصر.

واكدت عاده عبد الرازق، انها قد اجرت كامل الفحوصات اللازمة لتطمئن على صحتها، وقالت انها لا تعاني اي مرض وانها بصحة تامه وعافيه، واكدت غاده أن كلام الطبيب الذي شخص مرضا ووصفه بالخطير اثارت حالة من الذعر والقلق لديها، مما دفعها الي الغاء كل ارتباطاتها الفنية، واكدت انها سوف تدخل الي سباق الدراما الرمضاني لهذا العام وذلك بعد أن اطمأنت على صحتها.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.