عودة طفل فلسطينى بغزة للحياة بعد تكفينه

سليمان محروس ضهير احد أطفال غزة يبلغ من العمر ثلاثة اشهر تم قصف منزله حيث يقيم وأسرته  شمال رفح  وأعلن الأطباء بمستشفى الكويت الدولي وفاته نتيجة  الإصابة  وجاء إعلان  وفاة سليمان ليعم الحزن أسرته كغيرها من اسر الأشقاء  في غزة والذين يفقدون أبناؤهم واسرهم وحتى أرواحهم بغزة يوميا جراء القصف ألإسرائيلي لمنازلهم.

ألا إن سليمان وبعد أن تم تكفينه أراد الله عز وجل له أن يعود إلى أسرته  فبكى الصغير داخل كفنه ليكتشف المتواجدين انه لا زال حيا ولتعود السعادة إلى والدي الطفل الصغير والتي عبر والده عنها بقوله “لا يصدق الذي حصل أشعر وكأنني في حلم، لكنني أحمد الله كثيرا أنه من على وأعاد لي طفلي للحياة مرة أخرى، الذي هو شريان حياتي ونبض قلبي”

images


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.