عنبرة سلام الخالدي المرأة العربية التي يحتفل بها جوجل اليوم ورائدة النهضة الأدبية النسائية

عنبرة سلام الخالدي، العربية التي يحتفل بها محرك البحث جوجل اليوم بذكرى مولدها ال 121 وهي كاتبة وأديبة لبنانية، ولدت عام 1897م، تلقت العلم في العديد من المدارس إلى أن قامت الحرب العالمية الأولى فأخذت الدروس في منزلها، وختمت القرآن الكريم في سن العاشرة من عمرها، استطاعت عنبرة أن تتخرج من الجامعة الأمريكية في بيروت، وتزوجت بعدها من مدير الكلية العربية السيد أحمد سامح الخالدي في عام 1929، واستطاعت إكمال مسيرتها الأدبية حتى توفيت في عام 1986 بشهر مايو، توفيت عن عمر يناهز ال 89 عام بعد أن تركت أثر كبير كرائدة للنهضة الأدبية النسائية.

عنبرة سلام الخالدي المرأة العربية التي يحتفل بها جوجل اليوم ورائدة النهضة الأدبية النسائية 3 4/8/2018 - 3:09 م
عنبرة سلام الخالدي المرأة العربية التي يحتفل بها جوجل اليوم ورائدة النهضة الأدبية النسائية 1 4/8/2018 - 3:09 م
عنبرة سلام الخالدي

عنبرة سلام الخالدي رائدات النهضة الأدبية النسائية الأولى في الوطن العربي

اشتهرت عنبرة الخالدي أنها أول من ترجم الملحمة الشعرية الشهيرة الإنياذة للغة العربية، والتي كتبها الشاعر الروماني “فرجيل” في القرن الأول قبل الميلاد، أيضا ترجمت “الأوديسة” أحد أكبر الملاحم الشعرية لهوميروس، أسست عنبرة أول جمعية نسوية سميت بجمعية النهضة النسائية، وكانت أول سيدة تبث حديث نسائي من إذاعة القدس، واستطاعت التعبير وبشدة عن المرأة العربية في عصرها، وكانت رائدة حركة الترجمة النسائية واعتبرها الجميع روائية وكاتبة وناشطة سياسية وقائدة أيضا

عنبرة سلام الخالدي المرأة العربية التي يحتفل بها جوجل اليوم ورائدة النهضة الأدبية النسائية 2 4/8/2018 - 3:09 م
نبذة عن عنبرة سلام الخالدي

تعتبر الإنياذة الملحمة الشعرية الشهيرة هي أكثر ما عرفت به عنبرة في الوطن العربي بأكمله بسبب كونها أول من قامت بترجمتها للغة العربية كاملة، وقد خلدت ذكرى عنبرة الخالدي بالمسرحية الشهيرة “عنبرة” التي كتبتها علية الخالدي وقدمتها على المسرح عام 2016.

عنبرة
مسرحية عنبرة
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.