طفل إعلان زين لبناني الأصل وصاحب مواهب متعددة

ذكر ناشطون أن الطفل الذي ظهر في إعلان زين المثير للجدل لبناني من سكان صيدا.
وبين الناشطون أن الطفل يدعى أليكس جورج سيما، ويبلغ من العمر ثمانية سنوات، ويسكن شرفي مدينة صيدا اللبنانية.
وأوضحوا أن الطفل متعدد المواهب، ويحب الغناء والعزف، ولم يكن له أي تجربة سابقة في التمثيل.
وأظهر الطفل براعة في أداء دوره بالإعلان، وأوزع الناشطون أن الطفل يتمتع بذكاء عالي، مما جعله يتقن دوره بشكل كبير.

إعلان زين

إعلان زين

وكانت شركة زين الكويتية أصدرت إعلاناً لها بمناسبة شهر رمضان الكريم، أثار جدلاً واسعاً في العالم الإفتراضي.
وقامت شركة زين بعمل أغنية تتحدث عن مشاكل العالم العربي المتعلقة بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس، واللاجئين السوريين.
وبدأت الإعلان بدخول الطفل أليكس على مكتب الرئيس الأمريكي ترامب مخاطباً إياه سيدي الرئيس.
وتتابعت المشاهد في الإعلان حيث ظهرت شخصيات تمثل العديد من الزعماء الغربيين، كالرئيس الروسي بوتين، والمستشارة الألمانية ميركل.

إعلان زين
وختمت الأغنية بعبارة “سنفطر في القدس.. عاصمة فلسطين”، رداً على نقل السفارة الأمريكية إلى القدس في ذكرى النكبة الفلسطينية، وإعلان القدس عاصمة رسمية لإسرائيل.
ولاقى الإعلان رواجاً واسعاً على مواقع التواصل الإجتماعي، وأثارت ضجة بين نشطائها بين مؤيد ومعارض للإعلان.
وتتميز شركة زين للإتصالات بإنتاجها لإعلانات مميزة في كل عام بمناسبة حلول شهر رمضان، وأثارتها لضجة واسعة لما تحمله من مضمون.
وتعد شركة زين من أكبر شركات الإتصال في العالم العربي، ولها فروع منتشرة في العديد من البلدان العربية.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.