طفلة ناجية من تفجير الكنيسة البطرسية تروي تفاصيل اللحظات الأخيرة قبل التفجير

ما زالت حادثة تفجير الكنيسة البطرسية بالعباسية والذي وقع يوم الأحد الماضي وراح ضحيته ما يزيد عن 25 شخصا وإصابة أكثر من 40 آخرين، هو حديث جميع وسائل الإعلام المصرية والعربية والعالمية، وأصبحت هذه الحادثة مادة دسمة لجميع برامج (التوك ش)و في الإعلام المصري، حيث يقوم جميع الإعلاميين بكشف الكثير من تفاصيل هذا الحادث وكيفية وقوعه وإجراء لقاءات مع المصابين داخل المستشفيات.

طفلة ناجية من تفجير الكنيسة البطرسية تروي تفاصيل اللحظات الأخيرة قبل التفجير 1 14/12/2016 - 3:59 ص

طفلة مصابة تروي تفاصيل اللحظات الأخيرة قبل تفجير الكنيسة البطرسية

قام الإعلامي (عمرو أديب) من خلال حلقة الأمس من برنامجه (كل يوم) المذاع عبر فضائية (ON TV) بإجراء لقاء حصري مع طفلة صغيرة مصابة في أحداث الكنيسة البطرسية من داخل الغرفة التي ترقد بها في المستشفى، وخلال هذا اللقاء كشفت هذه الطفلة التي رفضت ذكر اسمها عن تفاصيل اللحظات الأخيرة قبل وقوع التفجير.

حيث أكدت هذه الطفلة أنها شاهدت مرتكب الجريمة قبل التفجير مباشرة، وأكدت أنه كان يرتدي كاب أسود وجاكيت، كما أكدت أنها تعجبت عندما شاهدته يدخل في صفوف النساء حتى وصل الصف الخامس، وأعلنت أنها قبل أن تخبر والدتها بما شاهدته وقع التفجير مباشرة، وقد قام بالفعل هذه الطفلة بالتعرف على صورة الانتحاري التي عرضتها أجهزة الأمن عليها.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.