شاهد..والد الطفل السوري إيلان الكردي يروي تفاصيل المأساة ويكشف عن رغبته الخاصة

تسببت صورة الطفل السوري  إيلان الكردي في إحداث صدمة كبيرة للعالم والعرب على وجها خاص، وذلك لأنه جسد المعاناة الحقيقية التي تعيشيها سوريا من حرب أهلية وصراعات وإنقسامات، فقد وجد هذا الطفل غارقا على سواحل تركيا خلال محاولة أسرته للهرب من الجحيم في سوريا واللجوء إلى دولة أوروبية. 

وكشف والد الطفل ويدعى عبدالله، عن تفاصيل المأساة التي حلت به وبأسرته، وذلك خلال تسجيل صوتي له بعد إنقاذه من قبل خفر السواحل التركية ونشرته العديد من المواقع الاخبارية ومنها «فيتو»، فقد قال أنه وأسرته الصغيرة المكونة من زوجته ريحان وأبنه الكبير غالب 5 سنوات وطفله الثاني إيلان 3 سنوات دفعوا 4 الاف يورو لشخص وعدهم بنقلهم إلى أوروبا للهروب من الجحيم الموجود في سوريا. 

وتابع عبدالله وهو يبكي، أن المركب الذي أستقله مع أسرته كان مليئ بالسوريين الراغبين في الهروب من الجحيم في سوريا وقرابة جزيرة يونانية غرق المركب، وحاول الأب أن ينقذ الطفل الصغير إيلان ولكنه غرق ثم توجه إلى الأبن الأكبر لإنقاذه ولكنه فشل كذلك في إنقاذه فغرق أيضا، وحينما حاول التوجه إلى زوجته لإنقاذها من الغرق كانت قد فارقت الحياة، لتكتمل المأساة الإنسانية التي يعيشيها حتى جاءت إليه السلطات التركية التي أنقذته من الغرق هو الآخر. 

وعقب بعد تلك الكارثة قائلا: « انا نفسي أموت هعيش ليه ثاني خلاص كل حاجة في حياتي دمرت وأريد أن أدفن مع زوجتي وأولادي  »،  

وفي الختام يجب التنويه أنها ليست تلك الحادثة الأولى وأنه هناك تكرار لتلك المأساة تحدث لأهالي سوريا الشقيقية التي تعرضت لأبشع مؤامرة في تاريخ الوطن العربي وسط صمت وجهل وضعف عربي. 


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.