ريهام سعيد تتحدث لأول مرة عن الكثير من الحقائق بالقضية وسبب تأخرها في تسليم نفسها للنيابة

قضية ريهام سعيد التي تشغل بال الجميع الآن بعدا أن أخذت هي وفريق عملها وعددهم 7 أشخاص حبس 4 ايام على زمة التحقيق بسبب قضية خطف الأطفال وتهمة الاتجار بالبشر المنسوبة اليهم بسبب حلقة خطف الأطفال التي قدمتها وما حدث بها واتهامات أفراد العصابة لها ولطاقم عملها بالتحريض على الخطف الأمر الذي جعل النيابة تأمر بالقبض على المسئولين عن التواصل مع أفراد العصابة وجعل الأمر يتطور إلي وصول القضية للجنايات والكثير من الأمور الغامضة التي لم تكتشف بعد في تلك القضية والتي يعتمد الكثيرون فيها على الاعلامية ريهام سعيد وكشفها للأمور بشكل دقيق.

ريهام سعيد تتحدث لأول مرة عن قضيتها وسبب تأخيرها في تسليم نفسها

صرحت ريهام سعيد خلال فيديو قامت بنشره عبر صفحتها الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك تحدثت فيه عن أن تسليم نفسها للنيابة كان أمر طبيعي وسبب تأخيرها كان رضيعها الذي لم يكمل شهره الثالث بعد والذي لم تستطع أن تتركه إلا بعد أن تفطمه من الرضاعة الطبيعية نظرا لأنها وضعت إحتمالية لحبسها على زمة التحقيق لكنها لم تقم بإلقاء فريق عملها ككبش فداء كما يدعي البعض ولن تترك فريق عملها.

و الدليل أنها فور أن استطاعت فطم رضيعها قامت بالتوجه للنيابة على الفور، وأكدت على أن البرنامج معروف بنواياه الطيبة وكانت تريد أن تكشف عصابات خطف الأطفال وكيف تتم تلك الأمور ومن المفترض أن الأمر كان بالأتفاق مع النيابه لم يكن لديها الكثير من التفاصيل عن الاتفاقات لذا أرسلت فريق عملها لكشف كافة الأمور للنيابة في بادئ الأمر ولم تتوقع أن تسوء الأمور هكذا.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.