التخطي إلى المحتوى
خلال الساعات المقبلة”الحكومة الفلسطينية تقدم استقالتها”
خلال الساعات المقبله"الحكومه الفلسطينيه تقدم استقالتها"

خلال اجتماع المجلس الثوري لحركة التحرير الفلسطيني (فتح) في رام الله الثلاثاء، أعلن الرئيس عباس أن الحكومة الفلسطينية سوف تقدم استقالتها خلال الساعات المقبلة، لأن حماس لا تسمح للوزارء بممارسة سلطاتهم في غزة التي تسيطر عليها حماس.

من الجانب الآخر نفى إيهاب بسيسو الناطق باسم حكومة التوافق الفلسطيني ل بى بى سى، استقالة رئيس الوزراء رامي الحمد وحكومته، وقال من الواجب أن يعقد الرئيس محمود عباس اجتماعًا مع رئيس الوزراء رامي الحمد الاربعاء حول مصير الحكومة.

وأضاف ان الاجتماع يحتمل خيارين ” اما ادخال تعديلات على الحكومة الحالية بما يشمل خمس حقائب وزارية وفقًا للقانون الفلسطيني، أو استقالة الوزراء وتشكيل حكومة جديدة تضم ثمانية عشر ويراً.

وأكد بسيسو أن رامي الحمد لم يقدم استقالته قبل أيام ، خلافًا عن ما تنقله وسائل الاعلام العربية والمحلية.

وفي يونيو الماضي/ شكلت حكومة التوافق الوطني في محاولة لإصلاح الخلاف بين فتح التي تحكم في الضفة الغربية وحماس في نهاية حيرزان، ولكن الفجوة اتسعت كثيراً مما أدى إلى شلل سياسي بينهما.

وقالت يولاند نيل مراسلة بى بى سى إن “حماس تتحكم بـ إنشاء فتح دولة إسلامية في غزة وتتهمها بأنها تتجنب اجراء الانتخابات العامة خوفا من الخسارة.

كما أعلنت إسرائيل إنها لن تتعامل مع حكومة التوافق الوطنى المشاركة فيها حماس لأنها أقسمت على تدمير اسرائيل.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.