التخطي إلى المحتوى

بعد 5 سنين من وفاة القذافي ..ماحذر منه الجميع يتحقق !!
فى خضم التصريحات التي صرح بها القذافي لرئيس الوزراء البريطاني توني بلير ان دعم القاعدة سيمثل خطر كبير على ليبيا وحدوث الهجمات المباشرة عليها وعلى اوروبا باكملها فلن تسلم منهم ابدا اذا استمر هذا الدعم .
وكشفت صحيفه “ديلي ميل ” البريطانية ان توني بلير اتصل بالقذافي طالبآ منه الفرار بعيد عن ليبيا فى 25 من فبراير 2011 اى قبل وفاة القذافي بثمان اشهر .
واوضحت الصحيفه ان كل المخاوف التي ذكرها القذافي بدءت فى التحقق فى الشرق الاوسط فى الفتره الاخيرة والتي تم اخذها على محمل الهزي والسخرية وليس هناك جدية فيها ولقد وضح القذافي فى المكالمه الهاتفيه التي كانت بينه وبين بلير والتي نوه فيها انه ستندلع حرب اهليه من قبل متشددي القاعده والجماعات التنظيميه الجهادية للسيطره على ليبيا وعلى شمال افريقا واحداث الزعر فى العالم كله .

فهم يمهدون لوصول بن لادن الى شمال افريقيا ومنها الى اوربا فلديهم من القدره الكافيه من اقناع الاخرين انهم جهاد فى سبيل الله ولديهم من السلاح ما يساعدهم على ذلك .
واكد القذافي انه اذا تم ازالته من السلطه فان الارهابيون سيسيطرون على ليبيا وسيحدثون القلق فى المجتمع الدولى وتعهد بلير فى نهايه المكالمه انه سيدرس وجهات نظره فى اوربا وامريكا وسيتم النظر اليها باهتمام .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.