بعد التظاهرات القوية اليوم.. تصريح هام للخارجية الأمريكية منذ قليل.. وهل هو تراجع أمريكي عن قرار القدس أم تهدئة لغضب المسلمين

شهد العديد من الدول المسلمة الكثير من التظاهرات الرافضة لقرار الرئيس الأمريكي ” دونالد ترامب” بشأن نقل السفارة الأمريكية إلى القدس والاعتراف بها عاصمة لإسرائيل، حيث أثار هذا القرار غضب كبير بين جميع المسلمين في كافة أنحاء العالم، وخاصة الدولة المصرية حيث انتفض الأزهر الشريف رافضاً هذا القرار الباطل والذي يريد إغتصاب الأرض من أصحابها الحقيقين، وبعد تظاهرات اليوم قامت الخارجية بتصريحات هامة قد تكون تراجعاً عما أعلنه الرئيس الأمريكي.

تصريحات الخارجية الأمريكية بشأن القدس

وبعد  تحذيرات الولايات المتحدة لجميع رعاياها في الدول المسلمة وخاصة السودان ومصر، وضرورة الابتعاد عن أماكن التظاهرات، وعلى الفور قام وزير الخارجية ” تيلرسون” مؤكداً للجميع أن قرار الرئيس الأمريكي ” دونالد ترامب” ليس نهائياً، مشيراً أن موقف المدينة يرجع في النهاية وفي المقام الأول الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي، وذلك من خلال المفاوضات بين الجانبين.

كما أشار وزير الخارجية الأمريكي أن نقل السفارة الأمريكية لن يحدث هذا العام، ولكنه سوف يحدث العام القادم، حيث أن هذا الأمر يحتاج لترتيبات، وذلك بعد التعليمات الصادرة من الرئيس الأمريكي لوزارة الخارجية بنقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس، مطالباً الخارجية بإجراء التحضيرات اللازمة من أجل نقل السفارة خلال الفترة القادمة، أثار هذا القرار غضب جميع المسلمين في أنحاء العالم، واختلفت ردود الأفعال سواء بالمظاهرات داخل الدول المسلمة أو مقاطعة المنتجات الأمريكية، وذلك مثلما فعلت نقابة الصيادلة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.