بالصور| احتشاد الالاف من المواطنين الأوروبيين امام السفارات الأمريكية، وهتافات موبخة ضد “ترامب”

فجر قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قبل ايام قليلة باعتارفه بشكل رسمي بان القدس عاصمة رسمية للكيان الاسرائيلي المحتل، ومن ثم يتبعه قرار بنقل السفارة الأمريكية إلى مدينة القدش العربية والعاصمة الأبدية لفلسطين، الأمر الذي ترتب عليه انفجار غضب العرب في كل انحاء العالم بهذا القرار الغير مسؤل على الاطلاق، والذي يضع ترامب في مأذق كبير وفي موقع صعب للغاية، ويجعله أول الداعمين لتعطيل خطوات السلام في المنطقة.

بالصور| احتشاد الالاف من المواطنين الأوروبيين امام السفارات الأمريكية، وهتافات موبخة ضد "ترامب" 1 9/12/2017 - 2:19 م

وتضامنا مع الفلسطينيين والعرب، خرج الألاف من المواطنين الأوروبيين أمام السفارات الأمريكية في العديد من الدول، منددين بالقرار الغير مسؤل الذي خرج به دونالد ترامب إلى العالم، ووصفوا ترامب بأنه “عشوائي” في القرار الذي اتخذه بشأن نقل السفارة الأمريكية في الكيان المحتل إلى مدينة القدس العربية، ودعم المشاركون الأوروبيون في الظاهرات العرب والمسلمين في كل انحاء العالم بحقهم في ميدنة القدس العربية والعاصمة الأولى والأبدية لدولة فلسطين العربية الشقيقة.

وخرجت التظاهرات في العديد من الدول والعواصم الأوروبية، وعلى رأسها العاصمة الألمانية برلين، واثينا العاصمة اليونانية، وعاصمة اسبانيا مدريدوكوبنهاجن، وغيرها من عشرات التظاهرات والاحتشادات التي تخرج باستمرار عقب قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنقل السفارة الأمريكي إلى مدينة القدس العربية، ويبدو أن قرار ترامب انقلب ضده تماما، وذلك حيث اعتبرته منظمات حقوق الانسان بانه يعيق حركات السلام العالمي في المنطقة، وبهذا القرار فانه يشعل الحرب والمشاحنات مرة اخرى بين الفلسطينيين، وبين الكيان الصهيوني المحتل.

واثناء لقائنا مع احد المواطنات الاستراليات، والتي تدعم حق الفلسطينيين في الحصول على ميدنتهم العربية المعتصبة القدس، وصفت “ديبي كندي” دولة الكيان المغتصب بانه “شيترائيل” بدلا من “اسرائيل”، وهو وصف مشين للغاية لدولة الكيان المحتل للاراضي الفلسطينية العربية الشقيقة، فماذا تريد أن تقول لكل المواطنين الأوروبيين الذي يخرجون لدعم حق الفلسطينيين في عاصمتهم العربية القدس؟.