الهيئة العامة للمعاشات بدبي: 49 عاما سن التقاعد اعتبارا من 28 فبراير 2016

قامت الهيئة العامة للمعاشات والتأمينات الاجتماعية بأبو ظبي بعمل تعديلات جوهرية وذلك في سن التقاعد على المعاش والذي سيصبح 49 عاما بداية من يوم 28 فبراير لعام 2016 على أن يشترط تقضية المواطن مدة لا تقل عن 20 عاما مؤمن عليه حتى يمكنه الحصول على المعاش التقاعدي كاملا.

المعاشات بدبي

جاء ذلك من خلال هيئة دبي للطيران المدني والتي قامت باستضافة رؤساء الأقسام وغيرهم من المديرين لبحث كيفية تطوير قانون المعاشات وحصول المواطنين على أفضل الخدمات وأيضا الاستماع إلي كافة الاستفسارات الخاصة بتعديلات القانون الجديد ومميزاته لكي يستطيع الموظف اتخاذ القرار الصائب في قرار التقاعد.

كما ناقش الاجتماع آلية ضم الخدمة السابقة وكيفية شراء مدة الخدمة الاعتبارية في حالة تأخرك عن الالتحاق بالتأمينات وكذلك شروط استحقاق المعاش التقاعدي وكذلك مناقشة المزايا التي توفرها للمرأة بشكل خاص.

كما أوضحت أيضا الفرق الكبير بين موعد صرف المعاش واستحقاقه بمعني أنه ليس فقط يجب على العامل تأدية العشرون عاما مؤمن عليه لكن لابد من تجاوزه سن الخمسون لاستحقاق المعاش وقد تم شرح القانون على النحو التالي:

الفرق بين فكرة استحقاق المعاش وبين موعد صرفه..مشيرة إلى أن بلوغ المتقاعد مدة الخدمة التي يستحق عنها المعاش والتي تقدر بعشرين سنة لا تجعله مستحقاً للمعاش التقاعدي حال استقالته دون الأخذ في الاعتبار لشرط السن مشيرة إلى ضرورة بلوغ المتقاعد سن الـ 50 كشرط لاستحقاق المعاش إذا كان سبب إنهاء الخدمة هو الاستقالة وذلك وفقاً للتعديل الذي تم على القانون عام 2007 وتقرر في حينه الأخذ بمبدأ التدرج في هذه السن بحيث يشمل ذلك كل من بلغ سن الأربعين من تاريخ تطبيق القانون في 28 فبراير الجاري وعلى أن تزاد السن سنة فسنة حتى يصل المتقاعد المستقيل لسن الـ 50 ووفقاً لهذا التدرج فإن الشروط الحالية لاستحقاق المعاش بسبب الاستقالة هو بلوغ المؤمن عليه سن الثامنة والأربعين وأن لا تقل مدة خدمته عن عشرين سنة مع الأخذ بعين الاعتبار أنه بدءاً من 28 فبراير الجاري سيصبح السن المؤهل للحصول على المعاش التقاعدي هو 49 سنة ومدة خدمة عشرون سنة.

جاء ذلك بعد سعي الشيخ محمد بن راشد حاكم دبي بتوفير أقصي ما بوسعه لتحقيق الرفاهية والسعادة وتقديم خدمة مميزة للمواطنين.