القمة العربية تعلن شرطها من أجل القيام بتطبيع تاريخي مع إسرائيل

قامت القمة العربية ال28 المنعقدة في الأردن بنشر بيانها الختامي، والذي تضمن العديد من النقاط الهامة، وعلى رأس تلك النقاط الصراع الفلسطيني الإسرائيلي، وقد أعلنت جامعة الدول العربية أن هناك شرط مهم جداً من أجل القيام بالموافقة على تطبيع تاريخي مع دولة الكيان الصهيوني “إسرائيل”.

والشرط الوحيد هو الإنسحاب من الأراضي العربية التي تقوم القوات الصهيونيو بإحتلالها والسيطرة عليها منذ 1967، وتعود إلي حدود ما قبل هذا التاريخ، وهو ما يستلزم إعلان وجود دولة فلسطين، بجانب دولة الكيان الصهيوني “إسرائيل”، وفي تلك الحالة تقوم الجامعة العربية بدولها بعمل تطبيع تاريخي مع دولة الكيان، ولكن في البداية يجب القيام بهذا الشرط.

وكان ملك الأردن قد تحدث في كلمتة الإفتتاحية للقمة العربية ال28، عن المشكلة والصراع المحتدم ما بين فلسطين وإسرائيل، حيث أكد أنه لايمكن أن يكون هناك أي نوع السلام في المنطقة العربية، بدون تواجد دولة فلسطين، وفي تلك الحالة سوف يتم حل عدد كبير من مشاكل المنطقة وسيبدأ السلام مع دولة الكيان.

وأضاف الملك عبدالله الثاني، أن دولة الكيان الصهيوني بقيامها ببناء المستوطنات الجديدة في الأراضي الفلسطينية تقتل أي أمل للسلام بينها وبين العرب ككل وبين فلسطين بوجه خاص، وكان من ضمن القضايا التي تم مناقشتها في هذا الإجتماع الحرب في سوريا واليمن والعراق وليبيا، ولكن كما ذكرنا سابقاً الأهم هي القضية الفلسطينية.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.