العربية نت تكشف سبب رفض تميم تغيير السفير القطري في مصر

كان من المفترض أن يغادر أمس السفير القطري في القاهرة، مقر إقامته متوجهاً إلى دولة الكويت، ومن الكويت إلى دولة قطر، ولكن جاء تخلفه عن ميعاد مغادرة مصر، بسبب أن السفارة القطرية في مصر طلبت من وزارة الخارجية المصرية، فتح صالة كبار الزوار استعداداً لمغادرة السفير القطري لدى القاهرة، سيف مقدم أبو العنين، وهو ما قوبل بالرفض من جانب الخارجية المصرية.

العربية نت تكشف سبب رفض تميم تغيير السفير القطري في مصر 1 8/6/2017 - 5:28 ص

وفي تحقيق نشره موقع صدى البلد، جاء فيه أنه من المفترض أن يغادر السفير القطري الأراضي المصرية، بعد أن سمحت له السلطات بمغادرة البلاد قبل مرور 48 ساعة، وكان من المفترض أن يغادر مصر على متن الرحلة رقم 542، التابعة للخطوط الكويتية، والمتجهة إلى الكويت، ومن الكويت إلى دولة قطر، بعد إنهاء صفته كسفير لدولة قطر، وبعد قطع العلاقات الدبلوماسية بين مصر وقطر.

وكانت السفارة القطرية في القاهرة، طلبت من وزارة الخارجية فتح صالة كبار الزوار لمغادرة السفير القطري، ورفضت الخارجية هذا المقترح، إلا أنه تبين أن الطائرة التي توجهت إلى دولة الكويت، أقلعت وعليها 7 قطريين، بينهم دبلوماسي قطري يعمل في السفارة القطرية، ولم يغادر السفير القطري بينهم.

وكانت مصادر أكدت لصدى البلد، أنه من المرجح أن يستمر السفير القطري ممثلاً لدولة قطر، ومندوبها الدائم في جامعة الدول العربية.

على الجانب الآخر، قالت مصادر مصرية لموقع العربية نت، أن سيف مقدم أبو العينين، السفير القطري في القاهرة، كان قد طلب أكثر من مرة أن يتم استبداله بآخر، خاصةً أنه يشعر أنه غير مرحب به على الأراضي المصرية، ورجحت المصادر، أن يكون ذلك بسبب سياسة دولة قطر، وقناة الجزيرة القطرية ضد الحكومة المصرية، خاصةً بعد ثورة 30 يونيو.

أول رد فعل رسمي من المملكة المغربية بعد قرار قطع العلاقات مع قطر

بعد قطع العلاقات.. تعرف على أول سلعة غذائية منعتها السعودية والإمارات عن قطر

الملك سلمان يصدم أمير دولة قطر ويضعه في مأزق بسبب إيران وجماعة الإخوان المسلمين.. تعرف على السبب

بعد قطع العلاقات.. هذا ما يحدث على الحدود بين السعودية وقطر

وأفادت المصادر، أن الأمير تميم بن حمد آل ثان، كان قد رفض هذا المقترح من قبل، وعلل ذلك لأن تعيين سفير جديد يتطلب اعتماد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي لأوراق السفير الجديد، وهذا ما يعتبره تميم بن حمد بأنه بذلك يعترف بالرئيس عبد الفتاح السيسي، والحكومة المصرية.

يذكر أن العلاقات بين قطر تشهد حالياً حالة من التوتر، بعد قطع كل من المملكة العربية السعودية، الإمارات العربية المتحدة، جمهورية مصر العربية، وليبيا، اليمن، مملكة البحرين، العلاقات الدبلوماسية معها.

وكانت المملكة العربية السعودية، قد طلبت من القطريين المقيمين أو الزائرين لأراضيها، مغادرة الأراضي السعودية على الفور، ومنعت مواطنيها من السفر إلى قطر لأي سبب.

وكانت السعودية اشترطت على دولة قطر عدد من الشروط للمصالحة معها، وهي أن يتم غلق قناة الجزيرة بشكل فوري، ترحيل أعضاء حركة حماس الفلسطينية وتجميد حسابتهم البنكية، بالإضافة إلى قطع العلاقات مع إيران.

وأعلنت عدد من الدول مقاطعتها لقطر، ومنعت الطيران القطري من التحليق فوق سماء الدولة التي قطعت العلاقة معها، وبالتالي أصبح المجال الجوي الوحيد لقطر هو سماء إيران.