الطبيب المعالج للفنانة شادية يكشف السبب الحقيقي لوفاتها ويؤكد لم يكن الجلطة

منذ قليل أفجع العالم العربي كله وليس المصريين فقط بوفاة معبودة الجماهير الفنانة الكبيرة والقديرة شادية عن عمر يناهز 86 عاما بعد صراع طويل مع المرض، حيث رحلت هذه الفنانة والمطربة عن عالمنا تاركة إرثا فنيا كبيرا وثمينا سواء في مجال السينما أو في مجال المسرح أو في مجال الغناء، وقد أفجع هذا الخبر الوسط الفني المصري أجمع، والذي سارع جميع المنتمين له بنعي هذه الفنانة الكبيرة بكلمات مؤثرة للغاية.

وفاة شادية

وفاة الفنانة شادية

جدير بالذكر أن الفناة شادية تعرضت لأزمة صحية حادة منذ شهر تقريبا، حيث تعرض هذه الفنانة لجلطة في المخ ونزيف حاد أيضا في المخ، وقد تم على الفور نقلها إلى إحدى المستشفيات الخاصة بالقاهرة، ولكن تم نقلها بعد ذلك إلى مستشفى الجلاء العسكري بناءا على تعليمات الرئيس السيسي وذلك تقديرا لجهودها في مجال الفن، وعقب نقلها للمستشفى بدأت حالتها في الاستقرار بعد مكوثها في العناية المركزة لعدة أيام.

هذا وقد قام الدكتور (مجد فؤاد زكريا) أستاذ المخ والأعصاب والطبيب المعالج للفنانة شادية في المستشفى العسكري بكشف السببب الحقيقي لوفاة الفنانة شادية، حيث أكد أن سبب وفاة شادية لم تكن الجلطة في المخ، ولكن السبب الحقيقي للوفاة هو إصابتها بالتهاب رئوي حاد، وقد أكد سيادته أن هذا الالتهاب أدى إلى حصول فشل في التنفس مما أدى إلى وفاتها في الحال.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.