الجيش الكويتي ينفي وقوع أي خسائر مادية أو بشرية جراء سقوط صاروخ كاتيوشا

نفى الجيش الكويتي وقوع اي خسائر مادية أو بشرية  جراء سقوط صاروخ كاتيوشا على المنطقة الحدودية مع العراق، جاء ذلك في عدة تغريدات على الصفحة الرسمية لرئاسة الأركان العامة للجيش الكويتي، والتي أكد فيها أكثر من مرة على ضرورة تحري الدقة في التعامل مع مثل هذه المعلومات والأخبار الحساسة للغاية، والتي من شأنها ان تمس أمن واستقرار البلاد.

الجيش الكويتي ينفي وقوع أي خسائر مادية أو بشرية جراء سقوط صاروخ كاتيوشا

نتائج البحث الميداني للجهات المختصة في الجيش الكويتي

وفي ذات السياق اشارت الصفحة الرسمية في تغريده لرئاسة الأركان إلى أنه قد تم إجراء مسح ميداني قامت به الجهات المختصة في الجيش الكويتي ووزارة الداخلية صباح اليوم السبت الموافق 28 أغسطس 2021. لكامل المناطق الحدودية المشتركة مع جمهورية العراق الشقيق. والذي تبين من خلاله اكتشاف سقوط صاروخ واحد فقط من نوع كاتيوشا قريبا من تلك المنطقة. لكن لم تنجم عنه أي خسائر مادية أو بشرية.

المناطق الحدودية آمنة ومستقرة ولا صحة لما يتم تداوله على وسائل التواصل

وفي تغريدة أخرى اليوم أيضا. قامت رئاسة الأركان بنفي ما يتم تداوله عبر وسائل التواصل الاجتماعي من سقوط 3 صواريخ تجاوزت أجواء الحدود الكويتية مستهدفة لمحيط قاعدة أمريكية.

واكدت أيضا أن الحدود الكويتية آمنة ومستقرة، ولم تشهد أي حوادث غير الذي تم الإعلان عنه في البيان الذي تمت إذاعته فجر اليوم.

جدير بالذكر أن جيش الكويت تأسس عام 1938 ميلاديا، وتخطت ميزانيته عام 2015 الخمسة ألاف مليار دولار. واحتل المركز التاسع عربيا و 71 عالميا طبقا لتقرير “جلوبال فاير باور“.



اترك تعليقاً