الإمارات: عقوبات صارمة تنتظر مخالفي الإجراءات الإحترازية لمواجهة كورونا


تواصل دولة الإمارات العربية المتحدة جهودها المضنية التي تبذلها، من أجل الحد من إنتشار وباء كورونا العالمي على أراضيها، عن طريق مجموعة التدابير و الإجراءات الإحترازية التي تتخذها، بالإضافة إلى السعي لتطبيق هذه القرارات بفاعلية، وفي هذا السياق،  قالت وزارة الداخلية الإماراتية، أنها سوف تقوم بفرض عقوبات تصل إلى الحبس والغرامة المالية بحسب قانون الأمراض السارية ، على غير الملتزمين بالقرارات والإجراءات الإحترازية  التي تتخذها الدولة من أجل الحد من إنتشار كورونا.

وقد اهابت وزارة الداخلية الإماراتية والهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ و الأزمات في الإمارات،، المواطنين والمقيمين و الزائرين المتواجدين داخل دولة الإمارات، الإلتزام الكامل بالإجراءات والتدابير  التي إتخذتها الحكومة، والتي كان منها عدم الخروج من المنازل  إلا للضرورة القصوى أو بهدف شراء الغذاء والدواء، مع الإلتزام بإرتداء كمامة الوجه وتطبيق الإرشادات الصحية،

وشددت وزارة الداخلية الإماراتية وهيئة الطواري وفق ما جاء في وكالة الأنباء الإماراتية (وام) ، على الإلتزام بالتعليمات الصادرة  من الجهات الأمنية و الصحية والتي أبرزها، عدم التواجد في التجمعات والاماكن المزدحمة ومنعها بالإضافة إلى الإلتزام بالإجراءات الوقائية، و الحفاظ على مسافات كبيرة بين الأشخاص عند الاختلاط.

وحثت الوزارة المواطنين بعدم التوجه إلى المستشفيات إلا في الحالات الحرجة فقط، كما نوهت أن الحكومة سوف تصدر فيما بعد تعليمات بشأن إستخدام وسائل النقل العامة وسيارات الأجرة،

حزمة إجراءات جديدة لإحتواء تفشي فيروس كورونا

وقد أضافت الحكومة الإماراتية حزمة من الإجراءات الجديدة والتي تضاف إلى سابقها، حيث قررت  عودة جميع طلابها الدارسين في الخارج حرصا على سلامتهم، كما تم الإعلان عن إغلاق جميع مراكز التسوق و المراكز التجارية والأسواق المفتوحة  لمدة أسبوعين، قابلة للمراجعة والتقييم، وقد إستثنت الحكومة من ذلك الصيدليات السوبر ماركت، وقد تم الإعلان عن 45 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا في الإمارات  ليبلغ إجمالي الحالات المؤكد إصابتها بكورونا على أراضيها 198حالة إصابة حتى اللحظة.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.