استبعاد لاعب شهير من منتخب مصر بعد ثبوت تحرشه بزوجات زملائه في الفريق

يستعد المنتخب الوطني المصري حاليا لخوض مباراته المهمة والمرتقبة أمام المنتخب الأوغندي والمقرر إقامتها يوم 31 أغسطس الجاري في العاصمة الأوغندية (كمبالا)، وتعتبر هذه المباراة من أهم المباريات في تاريخ المنتخب المصري، حيث ستحسم هذه المباراة إلى حد كبير صعود المنتخب المصري إلى كأس العالم 2018 في روسيا.

المنتخب المصري

كوبر يستبعد عمرو وردة

ونظرا للأهمية القصوى لهذه المباراة فإن المدير الفني الأرجنتيني (كوبر) قام باستدعاء جميع اللاعبين المحترفين في الخارج لخوض هذه المباراة، ولكنه قام باستبعاد لاعب وحيد فقط من المحترفين، وهو اللاعب (عمرو وردة) المحترف في صفوف (باوك) اليوناني والمعار حاليا لفريق (فيرينسي) البرتغالي، وذلك بعد ثبوت اتهامه بالتحرش باثنتين من زوجات أصدقائه في الفريق البرتغالي.

هذا وبعد ثبوت اتهامه بالتحرش، قام الفريق البرتغالي على الفور بفسخ تعاقد النجم (عمرو وردة) معه، هذا وفي أول تعليق ورد فعل للفنان عمرو وردة على اتهامه بهذه الواقعة، أنكر عمرو وردة كل هذه الأخبار وأكد أنها غير صحيحة، حيث قال (لا أعلم مصدر الخبر الذي نشر وكنت متواجداً في مران الفريق بشكل طبيعي وعلاقتي بزملائي في الفريق جيدة للغاية وأتواجد في الفريق البرتغالي منذ أسبوع فقط).

كما أكد اللاعب أنه دائما يتعرض للشائعات المغرضة من قبل وسائل الإعلام المختلفة، أما المدير الفني للمنتخب الوطني المصري فقد طالب بضرورة فتح تحقيق رسمي مع هذا اللاعب لكشف الحقيقة الكاملة في هذا الأمر.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.