إعرف ما حدث لجثمان الرئيس الراحل صدام حسين وقبره بعد موته بالتفاصيل

في يوم 31-12-2006م وكان أقل من أربعه وعشرين ساعة وذلك بعد إعدام الرئيس العراقي الراحل صدام حسين الذي تم دفنه في مقبرة ولكن تقع في مكان مولده بالعوجاء بمحافظة تسمى تكريت وتبعد 95 ميلًا تقريبًا من شمال مدينة بغداد. وعلى الرغم من كثره الزخم الذي شيد على إعدامه إلا أن مقبرته كان لها تصميم فخيم ورائع وكان الذي توفي بطل قومى وكانت عليها العديد من الاعلام والرايات وعلى بعد مسافه قريبه من المقبره كانت تعرض صورا لهذا الرئيس الراحل.ومن هنا تغييرت بلاد العراق تغيير كاملا ومن خلال القطات التي بثتها وكاله “أسوشيتدبرس” ولكن تم تدمير قبر الراحل صدام حسين وذلك نتيجة القتال المستمر في البلاد.ويظهر أيضاً في الفيديو وجود الكثير من الغبار والتراب على سطح القبر كما موضح امامنا. ودفن صدام حسين كان أمر مثير للجدل، وذلك بعد سقوط حكومته في غزو العراق عام 2003م عن طريق الولايات المتحده الامريكيه والحكم عليه بالاعدام بلسان الحكومه العراقيه الجديده وذلك لتدخله في قتل 148شيعي بالعراق عام 1982م ولكن ابنته طالبت أن يدفن في بلاد اليمن وذلك حتى يتم تحرير العراق ولكن تم تجاهل طلبها وبدلا من ذلك دفن في مسقط راسه بالقرب من مدافن افراد اسرته الاخرين.

إعرف ما حدث لجثمان الرئيس الراحل صدام حسين وقبره بعد موته بالتفاصيل 1 2/12/2015 - 1:01 ص

ومع عظمة هذا الرئيس صدام وتاريخه اصبحت مقبره عامل جذب ويقولون مسؤلون في صحيفه“واشنطن بوست” أن الدكتاتور العراقى قد بنى العديد من المنازل غاليه الثمن وذلك في المنطقه المدفون بها والمحيطه به والتي تجذب السياحه الدوليه. والمشاهد الموجودة على اليوتيوب تظهر عدد من الأشخاص الذين يتواجدون في مثواه الأخير عام 2011م أكثر من 100 شخص كانوا متواجدين ويشعرون بالحنين لعصره ويقول أحد الزوار لصحيفة “واشنطن بوست” إن الاشياء كانت أفضل في عهده.ولكن تم اغلاق الموقع وعدم السماح بالزياره حتى لا يصبح مزارا سياحيا وبعدها وقعت العراق في فوضى وعادت مشكله المقبره مره اخرى ولموقعه بالقرب من داعش ادى لاصابته بضرر كبير وقد اعلنوا هذه الجماعه عن تدمير القبر. وقال أحد رئساء قبيلته لوكالة “رويترز” إنه تم نقل جثمانه من مكانها بعد الضررالواقع عليها ولكن لماذا يخافون من جثته الان؟ ولا يمكن إلقاء اللوم على أحد الأطراف في العراق ولكن الواقع أن داعش هى التي تهاجم المواقع التاريخيه ويقول احد قيادات الشيعه ياسر نوما انه تم زرع قنابل من قبل داعش حول مقبره صدام وبعد تفجيره قاموا بتقطيع صوره ووضعوا مكانها صور الايرانى قاسم سليمانى


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.