إسرائيل تصادق على منع رفع آذان العشاء والفجر بالمساجد…رسميا

في تصعيد جديد قد يؤدي إلى زيادة حدة التوتر في الاراضي الفلسطينية المحتلة، ويثير الغضب العربي الاسلامي مجددا، قررت اللجنة الوزارية لشؤن التشريع في الحكومة الاسرائيلية ليوم الاحد صيغة معدلة للمشروع الغاشم التي حددته الحكومة الصهيونيو لمنع الاذان وهو قانون يمنع تماما استخدام مكبرات الصوت في المساجد اثناء رفع الاذان.

منع الاذان

رسمياً اسرائيل تصدق على منع رفع الاذان في المساجد وقت صلاة العشاء والفجر

ولقد اكدت الاذاعة العامة الاسرائيلية، ان الكنيسيت سوف يصوت على تنفيذ المشروع الغاشم بمنع الاذان يوم الأربعاء القادم، حيث أن التعديلات التي ينصف عليها القانون هي منع الاذان في ساعات اليل أي لا يرفع اذان العشاء وأيضاً اذان الفجر.

ولقد تم فرض عقوبات مالية مشددة تصل إلى 5000 شيكل على المسجد الذي يستخدم مكبرات الصوت في الاوقات المحظورة، وقد تصل الغرامة إلى 10 الاف شيكل حسب تفعيل القانون مجددا لكل المساجد التي تستخدم مكبرات الصوت في رفع الاذان لصلاة العشاء أو الفجر.

فهل سيمر تطبيق هذا القانون الظالم على العرب المسلمين في بقاع الارض مرور الكرام ام ستنطلق الصرخات دفاعا عن انطلاق صوت الحق في كل وقت دون تكميم لنداء الصلاة في وقتها.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.